rss facebooktwitter youtube rss

أصدر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بلاغا مفصلا، يوضح فيه الأسباب الرئيسية لسحب تنظيم بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 من الكاميرون، وكذلك موعد الإعلان الرسمي عن البلد الذي سينظم كأس أفريقيا.

وقال الإتحاد في البلاغ الذي أصدره مساء أمس الجمعة 30 نونبر المنصرم، أنه “من بين الموضوعات الهامة التي تم مناقشتها، تنظيم النسخة المقبلة من بطولة توتال كأس الأمم الأفريقية 2019، والتي كان مقرراً إقامتها بالكاميرون”.

وزاد الإتحاد: “عقب مناقشة طويلة وبعد تلقي تحديثات مفصلة من عدد من زيارات التفتيش عبر ما يقارب 18 شهراً، لاحظ CAF أن العديد من شروط الامتثال لم يتم الوفاء بها”.

وأضاف الكاف: “بالإضافة لذلك، وبعد الاستماع لممثلين عن السلطات الحكومية والرياضية في الكاميرون، ومتابعة التقدم الأخير بخصوص الاستعدادات، لاحظ الكاف فجوة بين متطلبات استضافة كأس الأمم الإفريقية والحقائق على أرض الواقع، وبعد الاستماع لما توصل إليه فريق الكاف لمراقبة الأمن خلال زياراته الأخيرة للكاميرون، توصلنا إلى أن بطولة كأس الأمم الإفريقية لا يمكن تعريضها لأي أمور يمكنها أن تؤثر على نجاح البطولة الأهم والأكثر قيمة بين البطولات الأفريقية”.

وأوضح الإتحاد في لاالبلاغ ذاته أنه: “بعدما تم اعتبار أن تأجيلا بسيطا للبطولة يعتبر مستحيلاً بسبب ارتباطات الكاف التعاقدية، ولأهمية الحفاظ على روزنامة المسابقات، قررت اللجنة التنفيذية سحب تنظيم النسخة القادمة من بطولة كأس الأمم الإفريقية من الكاميرون”.

واختتم “الكاف” أن القرار الصادر من الاتحاد الإفريقى لكرة القدم بسحب تنظيم بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 من الكاميرون غير قابل للطعن، مضيفاً “تم فتح الباب لتلقي الترشيحات لضمان إقامة العرس الإفريقي الصيف المقبل، ويضمن الكاف أن البلد المستضيف للحدث سيتم الكشف عنه قبل 31 دجنبر الجاري”.

جديد الاغاني

جديد الاغاني