بعد أن وعد جمهوره بانطلاقة جديدة، بدأها بتراك ‘المتنبي’، عمل الرابّور عمر السهيلي الملقب ب’ديزي دروس’ على تنفيذ وعده بتقديم الجدل المتواصل، وهذه المرة عبر الإعلامي رشيد العلالي، وبطريقة مباشرة.

وجاءت بداية الخلاف، عندما طلب ديزي دروس عبر حسابه على الانستغرام، رأي جهموره حول حلوله ضيفا على برنامج ‘رشيد شو’، إلا أن العلالي لم يتأخر في ‘الكلاش’، فردّ بطريقة غير مباشرة عبرستوري حسابه على الانستغرام، وكتب:” صلاة الاستخارة أفضل”، في إشارة منه إلى عدم دعوة عمر السهيلي، داعيا هذا الأخير إلى اللجوء لصلاة الاستخارة، من اجل حضوره إلى البرنامج السالف ذكره.

ومن جانبه، فتح ديزي دروس خاصية ‘اللايف’، عبر حسابه على الانستغرام، ليوضّح موقفه من الموضوع، الذي اعتبره في بادئ الأمر “بالتّافه”، وقال:” اللي شاركوا في التصويت أكثر من اللي صوتوا فالانتخابات،  وأنا أصلا ماكنتش باغي نمشي لرشيد شو، واخا صوتّوا بزاف على باش نمشي”، واختتم اللايف برسالة مباشرة للعلالي وقال ” الاستخارة أعشيري ماكادّارش على من والى، باشما نقولش ليك شي حاجة وتصبح معيط ليا ثاني فالصباح”.