أفادت مصادر مطلعة أنه تم العثور على جثة أستاذ متقاعد مكبل اليدين داخل شقة بسطات في ظروف وصفت بالغامضة مساء أمس الخميس 8 مارس الجاري.


وبحسب نفس المصادر فقد تم اكتشاف الجثة التي وجدت في أجواء مروعة من طرف صاحب المنزل الذي أتى من أجل استخلاص الواجب الشهري لكراء منزله حيث وجد الجثة مصفدة اليدين ومعلقة من العنق في سلك كهربائي داخل حمام الشقة المتواجدة بتجزئة بنقاسم بالمدينة ذاتها.

هذا وخلفت الواقعة استنفار مختلف المصالح الأمنية بولاية أمن سطات من أجل الوصول والتحقق من أسباب الوفاة الحقيقية الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة.