rss facebooktwitter youtube rss

توج قبل قليل فريق الرجاء الرياضي بلقب كأس الإتحاد الإفريقي، رغم انهزامه بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، أمام مضيفه فيتا كلوب الكونغولي.

وسيطر "النسور" على اللقاء منذ صافرة بدايته في قلب كينشاسا، إذ كان محمود بنحليب أقرب من أي وقت مضى لهز الشباك الكونغولية، لكنه أضع الكرة أمام مرمى شبه فارغة.

و واصل الفريق الأخضر محاولاته لقتل المباراة بهدف، يصعب مأمورية الكونغوليين، بعد ثلاثية الذهاب في البيضاء، الأمر الذي تحقق في الدقيقة 21 عن طريق اللاعب عبد الإله الحافيظي بعد تمريرة أرضية من زميله بنحليب.

وفي الجهة المقابلة غير الفريق الكونغولي أسلوب لعبه، في محاولة لمعادلة الكفة، ليتمكن من ذلك في آخر أنفاس الشوط الأول، من ضربة حرة مباشرة نفدها بنجاح اللاعب "جون مارك ماكوسو".

وعاد الفريق الكونغولي لهز الشباك الرجاوية بهدف ثاني في الدقيقة 71، عن طريق اللاعب موكوكو باتيزاديو، و ثالث في الدقيقة 79 بعد تراجع بدني ملحوظ للفريق الأخضر، لكن النتيجة لم تكفيه لقلب الطاولة، لتعلن صافرة الحكم على النهاية بتتويج الرجاء بلقب الكونفدرالية للمرة الثانية في تاريخ النادي الأخضر..

ويذكر أن اللقاء كان قد أجري على أرضية ملعب "الشهداء" في العاصمة الكونغولية كينشاسا، تحت قيادة الحكم الجنوب إفريقي فيكتور جوميز.

جديد الاغاني

جديد الاغاني