rss facebooktwitter youtube rss

 في كثير من الأحيان تقوم الأبحاث العلمية الحديثة بالتوصل للعديد من الاكتشافات التي توصل لها البشر منذ فترة طويلة، لكن تكون مهمة هذه الأبحاث هي تأكيد هذه الاكتشافات، ووضع التأصيل العلمي الحديث والمناسب لها، كما أنها تؤكد لنا على أننا نسير في الاتجاه الصحيح من خلال العادات الغذائية التي نمارسها بشكل يومي، وتؤثر في استجابة جسدنا للمؤثرات من حولنا، والتعامل معها بشكل مناسب وصحيح.

فيتامين ج لمكافحة نزلات البرد

وصدرت مؤخرا أحد الدراسات العلمية الموثوقة في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تؤكد على أن تناول فيتامين سي بكثرة، يؤدي للسيطرة على نزلات البرد الحادة، ومنع الفيروسات الضارة للانفلونزا من العبث بخلايا الجسم، مما يوفر الكثير من الوقت والجهد على الأشخاص المصابين بنزلات البرد الحادة والمتعبة.

وتقول الدراسة أن تناول كمية كافية من المشروبات والأطعمة المشبعة بفيتامين سى مثل عصير البرتقال، قادرة على حماية الجسد من الإصابة بنزلات البرد في المستقبل، وقادرة على مساعدة الجسم على تكوين أجسام مضادة ضد الفيروسات والبكتيريا التي تسبب نزلات البرد.

 

تجارب على الفئران

واستطاعت التجربة الخروج بهذه النتائج من خلال اجراء العديد من التجارب على مجموعة من الفئران، وخلصت التجربة لأن الفئران التي تحصلت على منتجات تحتوي على فيتامين ج أو فيتامين سي، استطاعت مقاومة نزلات البرد والخروج بسلام من أدوار البرد بنسبة 17% عن تلك الفئران التي لم تتناول أي مواد فيها فيتامين ج.

 

استنتاجات الدراسة

وخلصت الدراسة في النهاية للتأكيد على دور عصير البرتقال الطبيعي والمركز في حماية الجسم من نزلات البرد الحادة، والمساعدة على سرعة التخلص من أثار نزلات البرد التي يمر بها الإنسان، كما انها تعمل على تكوين الأجسام المضادة التي تكون جهاز مناعي قوي وقادر على التصدي لنزلات البرد لدي الإنسان.

 

نزلات البرد

ومن المعروف أن نزلات البرد من أشهر أمراض الشتاء التي تصيب الإنسان، وعلى الرغم من محاولة العلم تطوير العديد من اللقاحات للسيطرة على البرد، فأن فيروس الأنفلونزا قادر على تغيير شكله والتحور لملايين الأشكال المختلفة، ما يجعل القضاء على الأنفلونزا مستحيل بشكل تام ونهائي.

جديد الاغاني

جديد الاغاني