rss facebooktwitter youtube rss

أغلبية الناس يجهلون أنه عند الذهاب إلى السرير للاستعداد للنوم يبدأ المخ في إنتاج مادة الميلاتونين التي تعمل على تهيئة المخ للنوم، وفي حالات نقصان تلك المادة يصاب الشخص للأرق المزعج والناتج عن عدة أسباب منها النظر إلى الهواتف أو الشاشات قبل النوم.

وأثبتت دراسة علمية نشرتها مجلة "بلوس وان" أن الضوء الأزرق الصادر من شاشات الهواتف والشاشات المختلفة يتسبب في نقص إنتاج المخ من مادة.

وأجرى بعض الأطباء دراسة على 635 شخص بالغ على مدار 30 يوم، وأظهرت الدراسة أن 136 شخصا من المجموعة المشاركة بالدراسة يعانون مشكلة الأرق الناتجة عن النظر في شاشات الهواتف المحمولة قبل النوم.

ومن جهته، أكد  الباحث "بول جرينجس" المتخصص في أبحاث النوم أنه من الضروري تصميم أجهزة تبعث الضوئين الأحمر والأصفر للمساعدة في الاستغراق في النوم، إذ بمساعدتها سينتج المخ مادة الميلاتونين.

جديد الاغاني

جديد الاغاني